06/01/2024

الشهيد آرام يوارى الثرى في قبري حيووري

أقيمت صلاةُ القداسِ والجنازِ لراحةِ نفسِ الشهيد “آرام”، والذي ارتقى لمرتبةِ الشهادةِ في أول أيامِ العامِ الجديد، أُقيمت في كنيسةِ “السيدة العذراء” في بلدةِ “قبري حيوري” شمال شرق سوريا.

وترأسَ الرتبةَ مطرانُ أبرشيةِ الجزيرةِ والفرات للسريانِ الأرثوذكس “مار موريس عمسيح”، وبحضورِ وفدٍ من مؤسساتِ مجلسِ “بيث نهرين” القومي المدنيةِ والعسكرية، وعائلةِ الشهيدِ وجمعٍ غفيرٍ من أهالي البلدة.

وفي كلمتِه خلال صلاةِ الجناز، قال نيافةُ المطران “مار موريس عمسيح”، إن الشهيدَ اتسمَ بصفاتٍ حميدة، إذ كان شماساً ومشاركاً في مناسباتِ الكنيسة، وذا أخلاقٍ حسنة.

وتوجه نيافتُه بتعازيهِ القلبيةِ لذوي الشهيدِ ورفاقِ نضالِه في المجلسِ العسكريِّ السرياني.

بينما تحدث مسؤولُ مركزِ التربيةِ الدينيةِ في “قبري حيووري” “مورييل حنا”، عن صفاتِ الشهيدِ المتزنِ والخلوقِ وأعمالِه وتاريخِه في مركزِ التربية.

هذا وشُيِّعَ جثمانُ الشهيدِ “آرام”، “شمعون نضال” الذي التحق بقواتِ المجلسِ العسكريِّ السريانيِّ في عامَ ألفين وسبعةَ عشر، في تمامِ الساعةِ الثالثةِ من ظهرِ يوم الاثنين، في كنيسةِ “السيدة العذراء” في “قبري حيووري”.

‫شاهد أيضًا‬

قصف تركي يطال قوى الأمن الداخلي السوتورو

استهدفت طائراتُ الاحتلالِ التركيِّ صباح اليوم الأربعاء، أربعَ سيارات، إحداها تابعةٌ لقوى ا…