08/01/2024

احتجاجات في إيران بعد جلد امرأة لعدم ارتدائها الحجاب

في استمرار واضح للانتهاكات التي يرتكبها نظام الملالي بحق المرأة، قامت السلطات القضائية التابعة للنظام بجلد امرأة أربعة وسبعين جلدة، وذلك لعدم ارتدائها الحجاب الإجباري المفروض على كافة النساء في البلاد، ما أدى لموجة احتجاجات واسعة شهدتها عموم مدن البلاد.

وأصدرت سلطات القضاء التابعة للنظام الإيراني حكما على الناشطة الكردية “رؤيا حشمتي” بالجلد أربعة وسبعين جلدة، وأكد تنفيذ الحكم بالجلد، حيث ذكر موقع “ميزان” الإلكتروني التابع للسلطة القضائية أن هذه الإجراءات تم تنفيذها وفقا للقانون.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية معارضة، أن حشمتي اعتقلت في نيسان الماضي بعد أن نشرت صورة لها دون حجاب، والذي هو إجباري للنساء في إيران، وجرى بعد ذلك توجيه العديد من التهم القانونية لها.

ونشرت رؤيا الحكم ضدها عبر صفحتها على موقع فيسبوك، والتي لم تعد متاحة للعامة، وأشارت إلى مثلت أمام السلطات القضائية مع محاميها بعد استدعائها، حيث تم تنفيذ حكم الجلد بحقها، ووصفت المكان الذي جُلدت فيه بأنه “غرفة تعذيب في العصور الوسطى”.

ورد الإيرانيون بغضب شديد عبروا عنه عبر وسائل التواصل الاجتماعي. وذكرت صحيفة الشرق أن رؤيا حشمتي اعتقلت في إبريل من العام الماضي بعد أن نشرت صورة لها دون الحجاب.

يذكر، أن إيران شهدت عام ألفين وعشرين احتجاجات شعبية واسعة النطاق، بعد مقتل الشابة الكردية جينا أميني، شهر على يد ما تسمى شرطة الأخلاق التابعة للنظام الإيراني، بحجة عدم الالتزام بقوانين الحجاب الإجباري.

‫شاهد أيضًا‬

تقدم في مفاوضات الهدنة وتحذير أمريكي من الهجوم على رفح

مع الترقبِ الكبيرِ لنتائجِ المفاوضاتِ الرامية للوصولِ إلى اتفاقٍ يفضي إلى تحريرِ الرهائنِ …