17/01/2024

الإدارة الذاتية ومنظماتها وجمعياتها تندد بهجمات الاحتلال التركي

بحضورِ ممثلي الاتحاداتِ والجمعياتِ والمنتدياتِ والهيئاتِ الثقافيةِ والأدبيةِ والاجتماعيةِ والدينية، من سريانٍ كلدانٍ آشوريين وعربٍ وأكرادٍ وأرمن، ومن بينِها الجمعيةُ الثقافيةُ السريانية، قُرِأَ بيانٌ في كلٍّ من “القامشلي” و”الحسكة”، للتنديدِ بهجماتِ الاحتلالِ التركيِّ على مناطقِ شمالِ وشرقِ سوريا.

حيثُ أكدَ البيانُ أن استخدامَ تركيا لسلاحِ الطيرانِ والمسيّرات، هو دليلٌ على استمرارِ عدوانِها على الشعوبِ الأصليةِ من السريانِ الآشوريينَ الكلدانَ والعربِ والكرد.

كما واستنكرَ البيانُ الهجماتِ التركيةَ على المنطقة، مناشداً المنظماتِ الإنسانيةَ والدوليةَ لإيقافِ الاعتداءاتِ على مناطقِ شمالِ وشرقِ سوريا.

كما تم جمعُ تواقيعَ من قبلِ خمسَ عشرةَ منظمةً وجمعيةً ومؤسسة.

وعلى صعيدٍ متصل، عقدت الإدارةُ الذاتيةُ الديمقراطيةُ لمقاطعةِ “الجزيرة” يوم الأربعاء، مؤتمراً صحفياً حولَ الهجماتِ التركيةِ على مناطقِ إقليمِ شمالِ وشرقِ سوريا، وذلكَ أمامَ مركزِ “محمد شيخو” بمدينةِ “القامشلي”، وبحضورِ الرئاساتِ المشتركةِ للهيئاتِ ومكاتبِ الإدارةِ الذاتيةِ الديمقراطية.

وخلالَ المؤتمر، قُرِأَ بيانٌ من قبلِ الرئاسةِ المشتركةِ للمجلسِ التنفيذي “طلعت يونس” و”فيفيان بحو”

وجاءَ في البيانِ أن الهجماتِ الإرهابيةَ لدولةِ الاحتلالِ التركيّ، عبرَ طيرانِها الحربيِّ والمسيّرِ على المنطقة، هي استمرارٌ للسياساتِ العدائيةِ التي تنتهجها الدولةُ الفاشيةُ التركيةُ ضدَّ شعوبِ المنطقة، لضربِ أمنِ واستقرارِ المنطقةِ وضربِ مشروعِها الديمقراطي، بهدفِ كسرِ إرادة الشعبِ وتهجيرِه.

وفي الوقتِ ذاته، أدانَ البيانُ الصمتَ الدوليَّ وعدمَ تحمُّلِ القوى الدوليةِ والدولِ الفاعلةِ في المنطقةِ مسؤولياتِها أمامَ ما يحدثُ من تدميرٍ لمقوماتِ الحياةِ والاستقرار، داعياً أبناءَ المنطقةِ لتصعيدِ النضالِ للقضاءِ على الإرهاب.

‫شاهد أيضًا‬

التحالف الدولي يستقدم تعزيزات ويجري تدريبات مع قسد

أجرى التحالف الدولي للقضاء على إرهاب “داعش” خلال الأيام الماضية، سبعة تدريبات …