21/01/2024

بيترو بارولين يسلط الضوء على نزاعات الشرق الأوسط

على هامشِ ندوةٍ نظمَها مجلسُ الشيوخِ الإيطالي، حول الكاردينالِ الراحل “أكيليه سيلفيستريني”، وفي ظلِّ الحروبِ والنزاعاتِ الدائرةِ في الشرقِ الأوسط، قال أمينُ سرِّ دولةِ الفاتيكان الكاردينال “بيترو بارولين”، إنَّ عدمَ اتخاذِ الإجراءاتِ اللازمةِ لاحتواءِ النزاعات، قد تترتبُ عليه مخاطرُ توسعِها وامتدادِها لمناطقَ أخرى.

وأعربَ “بارولين” عن قلقِه إزاءَ الهجماتِ التي شنها مؤخراً الحوثيون في البحرِ الأحمر، بالإضافة إلى التصعيدِ في “غزة”، والهجومِ الصاروخيِّ الإيرانيِّ الأخيرِ ضدَّ “أربيل” عاصمةِ إقليمِ كردستان العراق.

وشدد “بارولين” على أنَّ الكرسيَّ الرسوليَّ يرى في حلِّ الدولتين مخرجاً من الأزمةِ في قطاعِ “غزة”، وهي فكرةٌ ترفضُها حركةُ “حماس” الفلسطينيةُ بشكلٍ قطعي، وأكد نيافتُه أنه لا بد من البحثِ عن فسحةٍ للتفاوضِ من أجل التوصلِ إلى هذا الحل.

وفيما يتعلق بالحربِ الأوكرانيةِ الروسية، قال الكاردينال “بارولين” إن الكرسيَّ الرسوليَّ ملتزمٌ أيضاً في البحثِ عن حلولٍ سلميةٍ للصراعِ الدائر، مع أن نشاطَه يقتصر على البعدِ الإنساني، مؤكداً استعدادَ الفاتيكان للمشاركةِ في المؤتمرِ الذي دعا إليه الرئيسُ الأوكراني “فولوديمير زيلينسكي”

وبخصوصِ المسيحيين حول العالم، والاضطهادِ الذي يتعرضون له، قال “بارولين” إنَّ هنالك ثلاثُمئةٍ وخمسةٌ وستون مليونَ شخصٍ يتعرضون للعنفِ والاضطهادِ بسبب معتقداتِهم الدينية، وهذا يشكل مصدرَ قلقٍ كبيرٍ للكرسيِّ الرسولي، لافتاً إلى وجود العديدِ من المسيحيين في أنحاءِ العالم، ممن لا يتمتعون بالحدِّ الأدنى للحريةِ الدينية، وهو حقٌّ أساسيٌّ لجميعِ الديانات.

‫شاهد أيضًا‬

مجلس بيث نهرين القومي في سويسرا يحتفل بالذكرى السنوية لانطلاقة نضاله القومي

نُظِّمَت فعاليةٌ في النادي السرياني في مدينة “تيتشينو” السويسرية، للاحتفال بال…