‫‫‫‏‫4 أسابيع مضت‬

استمرار أعمال صيانة وترميم كنائس شعبنا التي تعرضت للزلزال في تركيا

بحسب أبرزِ الأنباءِ التي تم تداولُها في تركيا، فقد بدأت أعمالُ الترميمِ وإصلاحِ كنيسةِ “مار بطرس وبولس” في مدينةِ “أديمان” التركية، والتي كانت قد تضررت جراءَ الزلازلِ التي ضربت البلادَ في السادسِ من شباطَ الماضي.

وفي تصريحٍ له لوسائلِ إعلام، أفاد مسؤولُ قسمِ الأوقافِ في مدينةِ “أديمان” “محمد بلالي”، بأن الكنيسةَ بُنِيَت عامَ ألفٍ وسبعِمئةٍ وواحد، وكان قد تم تجديدُها سابقاً بين عامَي ألفٍ وثمانِمئةٍ وخمسةٍ وثمانين، وألفٍ وتسعِمئةٍ وخمسة، إلا أنَّها تضررت بشكلٍ كبيرٍ إثرَ الزلزالِ الأخير.

“بلالي” أوضح أن لجانَ الأوقافِ كشفت عن الأضرارِ وتم تقييمُها، لتتم لاحقاً إعادةُ ترميمِها وإصلاحِها.

ومن جهةٍ أخرى، تلقت كنيسةُ “مار بطرس” أضراراً أقل نتيجةَ الزلزال، وهي إحدى أقدمِ الكنائسِ في تركيا والعالم.

من جهتِها، أفادت مسؤولةُ الأثرياتِ في “أنطاكيا” “عيشة أرسوي”، بأن الدمارَ لم يلحقِ البنيةَ الأساسيةَ للكنيسة، إلا أنها تعرضت لتصدعاتٍ في جدرانِها، مبينةً أن فِرَقَ الصيانةِ ستقوم بالأعمالِ اللازمةِ لترميمِها.

ويُشارُ إلى أنَّه وخلال الزلزالِ المدمرِ الذي كان قد ضرب كلاً من سوريا وتركيا، تعرضَ أكثرُ من واحدٍ وعشرين مبنىً تاريخياً في “أنطاكيا” للأضرار، في حين تعرض أكثرُ من خمسةٍ وثلاثين مكاناً أثرياً وتاريخياً في تركيا، لأضرارٍ متفاوتة.

‫شاهد أيضًا‬

النائب السرياني “جورج أصلان” يسلط الضوء على قرارٍ يخص التعليم التركي

في آواخر كانون الأول من العام الماضي، أرسلت وزارة التعليم التركية كتاباً إلى إدارة التعليم…