‫‫‫‏‫أسبوع واحد مضت‬

اتحاد الشبيبة السريانية التقدمية يختتم مؤتمره بانتخاب رئاسة مشتركة

اختتمَ اتحادُ الشبيبةِ السريانيةِ التقدميةِ مؤتمرَه الثالثَ الذي عُقِدَ في مدينةِ “القامشلي” بإقليمِ شمالِ شرقِ سوريا، ببيانٍ ختاميٍّ جاءَ فيه، إنَّه وانطلاقاً من واجبِنا كاتحادِ الشبيبةِ السريانيةِ التقدمية، بنشرِ وتعزيزِ مفهومِ الحوارِ البناءِ والأفكارِ التقدمية، لما فيه خيرٌ لشعبِنا وللشبيبةِ والشعوبِ الأخرى، وإيماناً منا بأن الفكرَ الديمقراطيَّ والتشاركيَّ هو الضمانُ لتحقيقِ مطالبِ الفئةِ الشابةِ وتطلعاتِها، وإيجادِ الحلولِ لأبرزِ القضايا الشبابيةِ ومشاكلها، ولأن الشبيبةَ أيضاً من أكثرِ الفئاتِ عُرضةً للاستهدافِ بأساليبِ الحربِ الخاصة، عبر تخريبِ بنيةِ المجتمعِ ونشرِ الانحلالِ بين الشباب، كان لابد من دراسةِ وضعِ الشبيبةِ والاطلاعِ على آراءِ هذه الفئةِ المهمة، ونقلِها إلى الرأيِ العام.

وأضافَ الاتحادُ في بيانِه، بأنَّ المؤتمرَ عُقِدَ تحت شعار “بالعمل والمعرفة نستمر في طريق النضال والحرية نحو مستقبل أفضلَ لشبيبتنا”، لتسليطِ الضوءِ على واقعِ الشبيبةِ السريانيةِ الآشوريةِ الكلدانية، ولا سيما في ظلِّ ما تمرُّ به مناطقُنا من حروبٍ وتهديداتٍ مستمرة، والتي أدت للتأثيرِ على الشبيبةِ وآمالِها وطموحاتِها.

وذكر الاتحادُ ما تم الاتفاقُ عليه من مخرجات، أبرزُها تحديدُ رؤيةٍ وطنيةٍ لسوريا عموماً وتنظيمُ الشبيبةِ السريانيةِ في كلِّ سوريا، والتركيزُ على تفعيلِ المكاتب العامة واللجان ضمن المؤسسة، مع الحفاظ على تمثيلِ دورِ المرأةِ الشابةِ في جميعِ الأعمالِ والنشاطات، وزرعُ مفهومِ روحِ الانتماءِ القوميِّ والوطني والافتخارُ بهويةِ شعبِنا السرياني الاشوري الكلداني، والقيامُ بسلسةِ محاضراتٍ وتقويةُ العلاقةِ مع المؤسساتِ الشبابيةِ لأبناءِ شعبِنا ، بالإضافةِ لغيرِها من الأعمالِ وإحياءُ مناسباتِ واستذكاراتِ وقضايا شعبِنا.

وأكد الاتحادُ في ختامِ بيانِه، تعزيزَ الجبهةِ الداخليةِ للشبيبةِ السريانيةِ في سوريا، وإيجادَ الحلولِ لأهمِّ القضايا التي تعاني منها الشبيبة.

ويُشارُ إلى أنَّ المؤتمرَ اختُتِمَ بانتخابِ رئاسةٍ مشتركةٍ جديدةٍ للاتحاد، وهما “صبحي ملكي” و”جوليا بشير”

‫شاهد أيضًا‬

مؤسسات شعبنا تنظم ندوة حوارية عن اللغة السريانية في الحسكة

مع قربِ حلولِ اليومِ العالمي للغةِ الأم، المصادفِ للحادي والعشرين من شباط من كلِّ عام، نظم…