16/02/2024

بين إسرائيل وحزب الله.. الجنوب اللبناني على صفيح ساخن

رغم الدعواتِ الدوليةِ والإقليميةِ لعدمِ توسعِ الصراعِ الدائرِ في قطاعِ “غزة” بين إسرائيلَ وحركةِ “حماس” الفلسطينية، حتى لا يشمل دولَ الجوار، إلا أن هذه الدعواتِ يبدو أنها لا تلقى آذاناً صاغيةً لدى ميليشيا “حزب الله” الإيرانيةِ في لبنان، وكذلك الحكومةَ الإسرائيلية.

الميليشيا أعلنت إطلاقَ العشراتِ من صواريخِ “الكاتيوشا” على “كريات شمونة” في شمال إسرائيل، زاعمةً أن القصفَ جاء رداً على مقتلِ عشرةِ مدنيين في غاراتٍ إسرائيليةٍ على جنوبِ لبنان، في وقت سابق.

وذكر المسعفون والشرطةُ الإسرائيليةُ أن بضعةَ صواريخَ سقطت على “كريات شمونة”، مما تسبب في وقوعِ أضرار، دون ورودِ معلوماتٍ عن سقوطِ خسائرَ بشرية.

من جانبه، أكد الجيشُ الإسرائيليُّ في بيان، أن القياديَّ في ميليشيا “حزب الله” الإيرانية “علي الدبس”، قد قُتل رفقةَ اثنين آخرين من مساعديه خلال غارةِ يوم الأربعاء الفائت.

وأوضح البيانُ أن “الدبس” قُتل في غارةٍ جويةٍ دقيقة، نفذتها طائرةٌ تابعةٌ للجيشِ على منشأةٍ عسكريةٍ تابعةٍ للميليشيا في “النبطية”، جنوبَ لبنان.

ومنذ السابعِ من تشرين الأول الفائت، يتبادل الطرفانِ عملياتِ القصف، ما أدى إلى نزوحِ الإسرائيليين من المدنِ والقرى الواقعةِ شمالي البلاد، بالإضافةِ إلى نزوحِ عشراتِ الآلاف من اللبنانيين من جنوبِ لبنان، إلى مناطقَ أكثرَ أماناً.

‫شاهد أيضًا‬

شبيبة المعارضة اللبنانية تحمل حزب الله مسؤولية الفلتان الأمني في البلاد

في إطارِ قضيةِ اغتيالِ “باسكال سليمان”، منسقِ “جبيل” في حزبِ ̶…