‫‫‫‏‫3 أسابيع مضت‬

حزب أبناء النهرين يحل نفسه في مؤتمره العام الثالث

في خطوة غير تقليدية، حل حزب أبناء النهرين نفسه، وذلك خدمة للقضية القومية، وفق البيان الصادر عن الحزب عقب اختتام أعمال مؤتمره العام الثالث والذي عُقد في نوهدرا بإقليم كردستان.

وبحسب البيان فإن المؤتمر عُقد بحضور أكثر من مئة وثلاثين مندوباً قدِموا من عدد من المحافظات في الوطن بيث نهرين العراق وبلدان المهجر.

وأشرفت على أعمال المؤتمر لجنة من مكتب نوهدرا للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق دائرة شؤون الأحزاب السياسية، كما حضر جلسته الافتتاحية رئاسات وقيادات عدد من الأحزاب القومية للشعب الآشوري، إلى جانب رئيس وأعضاء قيادة الحزب ومندوبي المؤتمر.

وخلال المؤتمر ألقى عضو قيادة حزب أبناء النهرين توما خوشابا كلمة اللجنة التحضيرية للمؤتمر أكد من خلالها أن قرار الحل يأتي للمضي في توحيد صفي “زوعا”، مشيداً بالدور الإيجابي لقيادة الحركة الديمقراطية الآشورية وقواعدها في هذا المسار الوحدوي من خلال توافر الإرادة الحقيقية والنوايا الصادقة.

واستمر المؤتمر باختيار هيئة رئاسة المؤتمر لتسيير باقي أعماله حيث ألقى رئيس حزب أبناء النهرين باسم بلو التقرير السياسي للمؤتمر، وبعدها جرى التصويت على حل الحزب كخطوة تنظيمية قانونية تسبق إعادة الاندماج وتوحيد صفوف الحركة الديمقراطية الآشورية.

بيان الحزب وصف قرار الحل بالخطوة اللاتقليدية والمحطة التنظيمية المفصلية، التي تأتي كإنعطافة هامة في تاريخ العمل القومي في الوطن، والتي جسدها حزب أبناء النهرين، من خلال ترجمة بعض المفاهيم التي أحوج ما يكون إليها الشعب الآشوري اليوم، أولها تجسيد مبدأ أن الحزب هو وسيلة لتحقيق الهدف وليس العكس، وبذلك فإن من الطبيعي أن يُحل الحزب خدمةً للقضية.

وثانيها بحسب البيان هي تجسيد ثقافة الاتفاق والاتحاد وقبول الآخر من خلال تجميع الجهود ونبذ الانشقاق والتشرذم.

والجدير بالذكر قام وفد من حزب اتحاد بيث نهرين الوطني بالمشاركة بالمؤتمر تتمثل بالسيدة منى حنا عضو المكتب السياسي و كبرئيل شمعون عضو المكتب التنفيذي و تم تقديم برقية باسم الحزب لانعقاد مؤتمرهم.

‫شاهد أيضًا‬

القبض على عراقيين في ألمانيا بتهمة استعباد فتيات إيزيديات

في ظلِّ الجرائمِ والإباداتِ وعملياتِ الاختطافِ التي ارتُكِبت بحقِّ الأقلياتِ الإيزيديةِ من…