‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

روبيل بحو.. الاحتفال بالآكيتو هو إصرار الشعب السرياني على التمسك بجذوره القومية

مع اقتراب الاحتفالِ بعيدِ رأس السنةِ البابليةِ الآشورية “الآكيتو”، أجرت فضائيةُ “سورويو” لقاءً مع عضوِ اللجنةِ التحضيريةِ للاحتفالِ بعيدِ “الآكيتو” “روبيل بحو”، وذلك ضمن البرنامجِ الأسبوعيِّ “قضايا بلا حدود”

“روبيل بحو” وفي مستهلِّ اللقاء، قال إن شعبَنا خضع لحكمِ الغرباءِ بعد سقوطِ آخرِ ممالكِه وإمبراطورياتِه قبل ألفَي عام، فحاولوا إلغاءَ ثقافةِ شعبِنا وتراثِه أو السيطرةَ عليه، ورغم كلِّ تلكَ المحاولات، واصلَ شعبُنا الاحتفالَ بأعيادِه القومية، ومنها عيدُ “الآكيتو”

وأضاف “بحو” بأنَّ الاحتفالَ بعيدِ “الآكيتو”، كان يتمُّ على مدارِ اثنَي عشر يوماً، لكلٍّ منها رمزيةٌ وأعمالٌ خاصةٌ به، أما الآن، فبات العيدُ في أغلبِ الأماكنِ مقتصراً على الاحتفالِ بيومٍ واحد، وهو الأولُ من نيسان.

وأردف بأنه ومع بدءِ نشاطِ حزبِ الاتحادِ السرياني، أخذَ الأخيرُ على عاتقِه تحقيقَ أهدافِ شعبِنا القومية، ومنها الاحتفالُ بالأعيادِ القومية، واستطاع اليومَ تثبيتَ عيدِ “الآكيتو” ضمن الإدارةِ الذاتيةِ في إقليمِ شمال شرق سوريا.

وأشار “بحو” إلى أن شعبَنا استطاعَ أن يحتفلَ بأعيادِه القوميةِ بحريةٍ في شمال شرق سوريا، للحفاظِ على وجودِه القوميِّ في وطنِ الأجداد.

أما بالنسبةِ للتحضيرات للاحتفالِ بالعيدِ هذا العام، قال “بحو” إن اتفاقَ الأحزابِ في لجنةِ التشاورِ والتنسيق، أعطى أهميةً أكبرَ للاحتفالِ في الأعوامِ الأخيرة، خلال الكلمات والعروضِ وبمشاركةٍ من الفرق الفلكلوريةِ والغنائيةِ المختلفة.

‫شاهد أيضًا‬

وفد من المجلس العسكري السرياني وقوات حماية نساء بيث نهرين يلقتي بمجلس قيادة قسد

في سبيلِ تمتينِ أواصرِ التعاونِ وأخوةِ الشعوب، زار وفدٌ من قواتِ المجلسِ العسكريِّ السريان…