‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

فهمي فيرغيلي يثمن الاعتراف الفرنسي بمجازر السيفو

من أمامِ برجِ “إيفل” في العاصمةِ الفرنسيةِ “باريس”، أدلى الرئيسُ المشتركُ للاتحادِ السريانيِّ الأوروبي “فهمي فيرغيلي”، والذي حضرَ جلسةَ التصويتِ في الجمعيةِ الوطنيةِ الفرنسية، أدلى بتصريحٍ لفضائيةِ “سورويو”، للحديثِ عن مجرياتِ جلسةِ التصويتِ على قرارِ الاعترافِ بمجازرِ “سيفو”

وقال “فيرغيلي” إنَّ مؤسساتِ الشعبِ السريانيِّ الكلدانيِّ الآشوريِّ بذلت طوال سنوات، وتحديداً منذُ عامِ ألفٍ وتسعِمئةٍ وخمسةٍ وتسعين، بذلت جهوداً لنيلِ الاعترافِ الدوليِّ بالمجازرِ التي ارتُكِبَت بحقِّه عامَ ألفٍ وتسعِمئةٍ وخمسةَ عشر.

وأضافَ “فيرغيلي” بأنَّ الاتحادَ السريانيَّ الأوروبيَّ عملَ طوالَ السنواتِ الخمسِ الماضية، على إرسالِ برقياتٍ للدولِ الأوروبيةِ وحكوماتِها وبرلماناتِها، حثها فيها على الاعترافِ بالمجازر.

وأشارَ “فيرغيلي” إلى مشاركةِ الاتحادِ في الفعاليةِ التي أقامتها الرابطةُ الكلدانيةُ الآشوريةُ في السابعِ والعشرين من شباطَ الماضي، والتي أدلى خلالَها الرئيسُ الفرنسيُّ الأسبقُ “نيكولا ساركوزي” كلمةً بالغةَ الأهميةِ حول المجازر، دعا فيها الرئيسَ الحالي “إيمانويل ماكرون” للاعترافِ بالمجازر.

ونوه “فيرغيلي” للجهودِ التي بذلها أكاديميون وباحثون سواءً من شعبِنا أو الشعوبِ الأخرى، والبحوثِ التي أجروها لتوثيقِ المجازر، كما ثمن “فيرغيلي” جهودَ النوابِ الفرنسيين الذين أدلوا بكلماتٍ خلال جلسةِ الجمعيةِ الوطنيةِ الفرنسية، لدعمِ الاعترافِ بالمجازرِ وحقوقِ شعبِنا في الوطن.

وأعربَ “فيرغيلي” عن أملِه بأن يصبح القرارُ الأخيرُ قانوناً رسمياً في فرنسا، وأن تُدرَجَ قضيةُ “سيفو” في المناهجِ المدرسيةِ الفرنسية، وأن تحذو دولٌ أخرى حذوَ فرنسا.

وتوجه “فيرغيلي” بتهانيه لعمومِ الشعبِ السرياني الكلداني الآشوريِّ بهذا الانتصارِ التاريخي، الذي يُعتبرُ خطوةً مشجعةً للدولِ الأخرى للاعترافِ بمجازرِ “سيفو”

‫شاهد أيضًا‬

بوتين يصل الصين لتعزيز العلاقات الثنائية

التقى الرئيسُ الصينيُّ “شي جين بينغ” بنظيرِه الروسي “فلاديمير بوتين̶…