‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

جعجع يدعو لترحيل اللاجئين السوريين والمطارنة الموارنة يحذرون من بقائهم في لبنان

ما زال ملفُّ اللاجئين السوريين يثير الكثيرَ من الجلبةِ في لبنان، إذ أكد رئيسُ حزبِ “القوات” اللبنانيةِ الدكتور “سمير جعجع”، أن أكثرَ من مليونٍ وسبعِمائةِ ألفِ سوريٍّ يعيشيون في لبنان، بشكلٍ غيرِ شرعي.

وطالب “جعجع” خلال مقابلةٍ مع وكالةِ “أسوشييتد برس”، بتصحيحِ ما وصفه بالوضعِ الشاذ، وذلك بإعادةِ السوريين المؤيدين للنظامِ السوريِّ إلى المناطقِ التي يحكمُها، وإعادةِ السوريين المعارضين إلى مناطقِ المعارضة.

وأكد “جعجع” أن المشكلةَ في لبنان، هي أنه يغرق باللاجئين غيرِ الشرعيين، وهو ما لا يمكن لأيِّ شعبٍ تحملُه، مضيفاً بأنَّه ما من دولةٍ في العالمِ بلغت نسبةُ اللاجئين فيها نحو خمسينَ بالمئةِ من نسبةِ مواطنيها، على حدِّ تعبيرِه.

وتطرق “جعجع” في حديثِه للهجماتِ التي تشنُّها ميليشيا “حزب الله” الإيرانيةُ في لبنان على إسرائيل، وما يترتبُ عليها من مخاطرَ على لبنانَ ككل، وبشكلٍ خاص على جنوبِ لبنان، الذي يضمُّ قرىً مسيحية.

وعلى صعيدٍ متصل، جدد المطارنةُ السريانُ الموارنةُ رفضَهم رغبةَ بعضِ المراجعِ الدولية، في إبقاءِ النازحين السوريين في لبنان، من دون الالتفاتِ لما يجرُّه ذلك على البلادِ من أخطارٍ مصيريةٍ تهدد كيانَها، وتحولُها إلى مرتعٍ للفوضى.

ودعا الآباءُ خلال اجتماعِهم الشهريِّ في الصرحِ البطريركيِّ في “بكركي”، دعوا حكومةَ تصريفِ الأعمالِ اللبنانيةِ إلى تحملِ مسؤولياتِها، بإلزامِ البلدياتِ بضبطِ النزوحِ السوريِّ كلٌّ في نطاقِها، وعدمِ تركِ الأمرِ عُرضَةً للتجاذباتِ السياسية.

‫شاهد أيضًا‬

البرلمان اللبناني يوصي بترحيل اللاجئين السوريين

تتوالى السياساتُ اللبنانيةُ المناهضةُ لوجودِ اللاجئين السوريين، إذ أوصى البرلمانُ اللبناني…