‫‫‫‏‫أسبوعين مضت‬

مسؤولة أمريكية تسلط الضوء على الحريات الدينية في سوريا

بعد زيارتها الموسعة التي قامت بها إلى مناطق شمال وشرق سوريا خلال الأشهر الماضية، أصدرت “نادين ماينزا” رئيسةُ الأمانةِ العامةِ للحريةِ الدينيةِ الدولية، تقريراً سلطت فيه الضوء على حرية الأديان في سوريا.

حيث قالت “ماينزا”، إن تركيا شكلت أحد أهم التهديدات للحرية الدينية في سوريا، من خلال احتلالها للأراضي وضرباتها العسكرية في المناطق الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، أو بالقرب منها.

وأضافت “ماينزا” بأن المناطق التي تسيطر عليها تركيا هي من بين المناطق الأقل أمانًا، والأكثر ضررًا للحرية الدينية في سوريا.

وأثنت “ماينزا” على الفضل الكبير الذي يُنسب إلى قوات سوريا الديمقراطية في قيادة مهام لتحديد مكان وإنقاذ النساء والفتيات الإيزيديات، اللواتي اختطفهن من قبل إرهابيي “داعش” من العراق، كجزء من الإبادة الجماعية التي ارتكبها عام ألفين وأربعة عشر، حيث لا يزال ما يقرب من ألفين وسبعمئة امرأة وفتاة إزيدية في عداد المفقودين، وعدد غير محدود في مخيمات احتجاز إرهابيي “داعش” وعوائلهم.

كما ثمنت “ماينزا” في الوقت ذاته الدور المهم الذي قامت به قوات سوريا الديمقراطية في التزامهم بتحديد مكان هؤلاء النساء والفتيات الإيزيديات المختطفات.

كما وسلطت “ماينزا” الضوء على الانتهاكات الجسيمة للحرية الدينية في المناطق التي تسيطر عليها الفصائل الإرهابية المدعومة من قبل تركيا كهيئة تحرير الشام.

‫شاهد أيضًا‬

الخارجية الأمريكية تدعو النظام السوري لتجنب العنف في السويداء

شهدت محافظةُ “السويداء” جنوبَ سوريا، ولا تزالُ تشهدُ احتجاجاتٍ مناوئةً لحكومةِ…