15/06/2024

حزب الاتحاد السرياني يصدر بياناً بمناسبة ذكرى المجازر

بمناسبةِ حلول الذكرى التاسعةِ بعد المئةِ لمجازرِ الإبادةِ العرقيةِ “السيفو”، أصدر حزبُ الاتحادِ السريانيِ في سوريا بياناً، استهلَّه بالحديثِ عن أسبابِ وقوعِ الإبادة، حيث كانت المملكةُ العثمانيةُ تسعى للتمهيدِ لقيامِ دولةٍ ذاتِ دينٍ واحدٍ وقوميةٍ واحدةٍ ولغةٍ واحدة.

وأضاف الحزبُ أن الدولةَ التركيةَ التي أُسِّسَت على أنقاضِ السلطنةِ العثمانية، استمرت بذاتِ السياسةِ العنصريةِ تجاه المكوناتِ الأخرى غيرِ التركية، وسنت قوانيناً مجحفةً بحق شعبِنا السريانيِّ الآشوريِّ الكلدانيِّ والأرمني واليوناني.

واستذكر الحزبُ في بيانِه أرواحَ الشهداءِ الأبرارِ الذين قضوا في هذه الإبادة، مؤكداً على ضرورةِ أن تأخذ هذه القضيةُ حقَّها من الاهتمامِ والاعترافِ الدولي، واعتبرَ الحزبُ أنَّ الاستمرارَ في تجاهلِ وغضِّ النظرِ عن أفظعِ إبادةٍ شهدها القرن العشرون، هو ما يضع القوانينَ الدوليةَ والأممَ المتحدةَ أمام اختبارٍ لمدى مصداقيتِها.

وأشار الحزبُ إلى أن إبادةَ “السيفو” ستبقى القضيةَ الأساسيةَ لشعبِنا، والتي خسرَ خلالَها الكثيرَ من الناحيةِ الديموغرافيةِ والاقتصادية والاجتماعية، ولكن بجهودِ الجميع ممن يعملُ في المجالِ الدبلوماسي، نالت القضيةُ اعترافاتِ الكثيرِ من الدول.

‫شاهد أيضًا‬

التحالف الدولي يستقدم تعزيزات ويجري تدريبات مع قسد

أجرى التحالف الدولي للقضاء على إرهاب “داعش” خلال الأيام الماضية، سبعة تدريبات …