‫‫‫‏‫4 أسابيع مضت‬

المرأة السريانية مستمرة في نضالها لإعلاء قضية السيفو

بمناسبةِ الذكرى التاسعةِ بعد المائةِ لمجازرِ الإبادةِ الجماعيةِ “سيفو”، أجرت صحيفةُ “غازيتي سبرو” لقاءاتٍ مع عددٍ من نساءِ مؤسساتِ الشعبِ السريانيِّ الكلداني الآشوري، لتسليطِ الضوءِ على تأثيرِ المجازرِ على النساءِ السريانيات، حيث قالت “تيبيليا أهرون” عضوُ اتحادِ نساءِ “بيث نهرين”، إنّهن كنساءٍ سريانيات، لن يتخلَّين عن نضالِهنَّ حتى يحصلن على حقوقِهن، موجهةً دعوةً لنساءِ العالمِ أجمع بالانضمامِ إليهن في هذه الرحلة، نحو نيلِ حقوقِهن.

وأضافت “أهرون” أنَّه وفي عامِ ألفٍ وتسعِمائةٍ وخمسةَ عشر، تم قتلُ أكثرِ من خمسِمائةِ ألفِ سرياني، كانوا يعيشون في العديدِ من المناطق، وخاصة في “بيث نهرين”، خلال حملاتِ الأسلمةِ والتتريك، كما قُتِلَ ثلاثُمائةِ ألفٍ آخرين خلال مجازرِ “سيفو”، وأُلغِيَت هويةُ مائتي ألفٍ آخرين، وتعرضت مئاتُ النساءِ والأطفالِ للاغتصابِ والانتهاكات، وجرى بيعُهم، ما اضطر العديدَ منهم إلى إنهاءِ حياتِه.

وأردفت “أهرون” بأنَّ “السيفو” وأحداثَه لا تزالُ في ذاكرةِ النساءِ السريانيات، إذ أنَّ ما تعرضت له النساءُ خلال المجازرِ غيرُ قابلٍ للوصف، ولهذا فإنَّ نضالَنا سيستمرُّ حتى ينالَ الشعبُ السريانيُّ الكلدانيُّ الآشوريُّ حقوقَه، وحتى إنصافِه وتحقيقِ العدالةِ ومحاسبةِ الجناة.

وشددت “أهرون” على ضرورةِ اعترافِ تركيا بالمجازرِ التي ارتكبَها أجدادُها، وضرورةِ ممارسةِ الدولِ الأوروبيةِ ضغوطاً على “أنقرة”، لتسريعِ اعترافِها بجرائمِ السلطنةِ العثمانية.

‫شاهد أيضًا‬

تركيا تسعى للوصول إلى اليورانيوم في النيجر

كشفت وكالة “بلومبرغ” الأميركية، أن محاولات التقرب التركي من النيجر، والتي كانت…