24/02/2022

دعم أوروبي لديمقراطية لبنان وتحذيرات إسرائيلية لميليشيا حزب الله الإيرانية

أعلنَ الاتحادُ الأوروبيُ عزمَه إرسالَ بعثةٍ لمراقبةِ العمليةِ الانتخابيةِ المقبلةِ في لبنان، ويأتي هذا فيما حذرَت إسرائيلُ ميليشيا "حزب الله" الإيرانيةِ في لبنان، من تبعاتِ تهديداتِها على الشعبِ اللبناني.

مع اقترابِ موعدِ الانتخاباتِ النيابيةِ اللبنانية، والتي ستتمُ في الخامسِ عشر من شهرِ أيارَ المقبل، وفي تبيانٍ لدعمِ تلكَ العملية، أعلن الاتحادُ الأوروبيُ يوم الأربعاء، أنّه سيرسل وفداً لمراقبةِ تلك الانتخابات، بدعوةٍ من الحكومةِ اللبنانية.
وبحسبِ منسقِ السياسةِ الخارجيةِ للاتحاد “جوزيب بوريل”، فإنّ بعثةَ المراقبينَ هذه ستكونُ الرابعةَ إلى لبنان، وستتألفُ من أربعينَ مراقباً لعمليةِ الاقتراعِ والفرز، مضيفاً بأنّها تشيرُ للدعمِ الأوروبي للديمقراطيةِ في البلاد، ومشدداً على أنّ الانتخاباتِ حقٌّ للشعب ومسؤوليةٌ سياديةٌ يتوجبُ على الحكومةِ متابعتُها.
لكن وفيما يستعدُ اللبنانيون لخوضِ الانتخاباتِ الكفيلةِ بإنقاذِ البلادِ من الانهيار، يستمرُ “حزب الله” الإيرانيُ في لبنان باحتلالِ البلادِ وتعريضِها للخطرِ عبرَ تصنيعِ أسلحةٍ وتهديدِ إسرائيل بواسطتِها، الأمرُ الذي دعا وزيرَ الدفاعِ الإسرائيلي “بيني غانتس” لتوجيه تحذيرٍ للحزب، قائلاً إنّ تهديداتِ “حزب الله” ستردُ إلى الدولةِ اللبنانيةِ الصاعَ صاعين، مضيفاً بأنّ منظمةَ “حزب الله” الإرهابية تواصلُ التعاظمَ على حسابِ اللبنانيين التعساءِ والعاطلين عن العمل والجائعين، الذين سيواصلون دفعَ ثمنِ سياسةِ المنظمةِ الإرهابية، على حدِّ تعبيرِه.
وأكد “غانتس” أنّ بلادَه تقوم بكلِّ ما هو مطلوبٌ لضمانِ سلامةِ مواطنيها، وستواصل تنفيذَ ذلك براً وبحراً وجواً.

‫شاهد أيضًا‬

وفد الإدارة الذاتية في الخارج يلتقي الحزب اليساري السويدي

أجرى وفدٌ من الإدارة الذاتية الديمقراطية لإقليم شمال وشرق سوريا لقاءً أمس، مع مسؤولين في ا…